الجمعة 19 أبريل 2024

قصه كاامله

موقع أيام نيوز

خدوا جميلة في قضية آداب
أيوه
إزاي دي مبتخرجش من بيتها.
ما هي عايشة لوحدها حد عارف بتروح فين ولا بتكلم مين.
متتكلمش في أعراض.
هو حد اتكلم ما هي اللي طلعت شم..
بلاش تظلم واحدة وحيدة وضعيفة عشان لو طلعت بريئة ربنا قادر يقلب عشانها كل الموازين.
هما خدوها إمتى
إمبارح على المغرب كدا ياشيخ مهران.
طيب روح أنت دلوقتي وأنا هتابعها من بعيد.
ماشي.
جميلة وقضية آداب 
أنا فاكر كويس جدا لما أبوها وأمها ماتوا في الحاډثة هي كانت في الإبتدائي وجاسر أخوها كان لسه رضيع وقفت جنبها ودخلتها بيتي وصرفت عليها من معاش أبوها لحد ما بقت في الثانوي الضفاير اتغطت بحجاب والطفلة بقت آنسة وساعتها قررت تعيش في بيتها هي وأخوها كانت بتجازف وبتحاول تكسر خۏفها وبتصنع من ندوبها قوة عشان جاسر لكن دايما في كل قصة طفل يتيم هتلاقي شخص طاغي طمعان فيه وزي ما بيقولوا الكحكحة في إيد اليتيم عجبة 
واحد تاجر خضار تفاصيل وخطوط وجهه بتوحي بالغلظة والشړ اسمه عابد كان عاوز يشتري من البنت الضعيفة دي بيتها فقرر يضحك عليها بكلام معسول بس هي كانت واعية.



وكانت بتستغيث بيا وأنا أقف واتصدرله وفي يوم سمعت صوتها عالي فنزلت عليها جري لاقيته عندها بصيتله بنفور وقولتله بتعمل إيه هنا ياعابد 
أنا مبعملش حاجة غلط ياشيخ مهران أنا جاي طالبها حلال. 
لا والله أنت مطولتش البيت قولت تتجوزها وتاخدها هي والبيت! 
لا أنا عاوز أتجوز جميلة لشخصها.
جميلة لسه طالبة ياعابد وأظن يعني إنها قد ولادك.
هو الحلال كمان فيه فرق سن أما شيوخ آخر زمن صحيح.
جاسر وقتها كان تسع سنين فجرى على أخته ومسك في هدومها پذعر فجميلة بصت لعابد بكراهية ولسه هترد وتتكلم وقفت قدامها وقولتله بتوعد بص بقى ياعابد جميلة وجاسر ولادي ومعنى إنك تتجرأ وتدخل على بنت في سنها البيت في وقت زي ده يبقى أنت بتقلل من وجودي وبتستضعفني فخلي بالك لو جيت هنا تاني هقطعلك رجلك فاهم 
يعني ده آخر كلام! 
ومعندناش غيره.
نفخ نفخة من كتر الغيظ اللي فيها حسيتها ريح نتن مليان غدر .. وده في حد ذاته مخيف سكوته نفسه مش مبشر ولا بيوحي بالخير عشان عابد معروف عنه إنه بيعمل من الحبة قبة وبيصنع المشاكل من الهوا فإزاي يسكت 
تقريبا كدا هو بيخطط لمصېبة وبداية الحريق بتبقى شظية.
رزع الباب ب غل ومشى ياترى ناوي على إيه يازفت 
تفتكر هيضرني ياشيخ مهران 
مټخافيش ياجميلة أنا طول ما أنا على وش الدنيا مش هسمح لحد يأذيكم. 
إن شاء الله ياشيخ. 
نامي إنتي دلوقتي وبكره كله هيبقى تمام ولا أقولك تعالي باتي مع بناتي أنا مش ضامنه بصراحة. 
حاضر يلا بينا. 
طلعنا البيت ودخلت